logo

logo

logo

logo

logo

الهنود الحمر في أمريكا الشمالية (فن-)

هنود الحمر في امريكا شماليه (فن)

Native American art - Art d’Amérindienne

الهنود الحمر في أمريكا الشمالية (فن ـ)

 

تتصل أمريكا الشمالية بآسيا بوساطة مضيق بيرينغ Bering إذ كان سبيلاً انتقلت عبره الأقوام الآسيوية إلى هذه الأرض الجديدة، وفيها كوّنوا أقواماً أطلق عليها الغزاة الإسبان اسم الهنود الحمر الذين لم يلتحموا اجتماعياً مع أقوام الأسكيمو[ر] السكان الأصليين الذين حافظوا دائماً على تقاليد حياتهم الخاصة.

وقد انتشر أولئك القادمون في سواحل الأطلسي وفي أعالي جبال روكي Rocky أو في الوهاد الواسعة التي كانت مهاد القنص والصيد. على أن سهول أواسط الشرق والوهاد الجرداء القاحلة تقريباً شهدت بدايات الاستثمار الزراعي. وفي الساحل الشرقي من أمريكا الشمالية ـ حيث كانت أقوام الأسكيمو ـ اعتمد الاقتصاد على القنص وصيد الثدييّات البحرية الضخمة بكلاليب، وظهرت الاستعانة بضوء مصباح زيتي بدائي.

وقد أثبتت المكتشفات الأثرية أن ثمة حضوراً تاريخياً قديماً لأقوام الأسكيمو ولثقافتهم؛ ولاسيما في منطقة خليج هدسون Hudson وإلى الغرب منها حيث ظهر إنسان تولِه Thule القديم، وكانوا من صيادي الحيتان والدببة في القرن الثامن الميلادي، أما في خليج أورسِت Orset في بحر بيرينغ فقد عاش الإنسان السابق لإنسان تولِه، وثمة حياة فنية متطورة بدت في الصناعات اليدوية والفنون التطبيقية التي تُرى مزخرفة عن طريق التنزيل المثبت على العاج حسب الطرائق التي كانت متبعة ولا شك في آسيا في العصر الحجري الحديث (النيوليتيك)[ر].

ويُلحظ على سواحل ألاسكا تطور متقدم جداً في فن الأسكيمو متمثلاً في الأقنعة الخشبية المنحوتة والملونة بأسلوب معبّر. وغالباً ما كان هذا الأسلوب ساذجاً وهزلياً، وفي متحف التاريخ الطبيعي الأمريكي أمثلة على هذه الأقنعة، وثمة تماثيل صغيرة من العاج وأدوات استعمالية أو تزيينية من العاج المصنّع على شكل كلاليب ومساند ومثاقب. ولعل النقوش الزخرفية كانت بداية تكوين الكتابة التصويرية.

وفي السواحل الشمالية الغربية من أمريكا الشمالية ظهرت حضارة صيادي سمك السومون الذين انتشروا من خليج ألاسكا إلى شمالي كاليفورنيا. وعلى امتداد هذه المنطقة الباردة والممطرة ذات المعابر الضيقة والشطآن الغنية بالسمك أقيمت البيوت الخشبية المزينة بالطواطم المنحوتة من خشب الأرز والمتوضعة فوق بعضها، وتمثل حيوانات أسطورية تحكي على ما يبدو قصة الأجداد استحضاراً لذكراهم وتخليداً لمآثرهم، وثمة أقنعة خشبية مغشاة بألوان زاهية ومدعّمة بقضبان العاج المنزلة على الخشب إلى جانب صولجانات وجعبات وملاعق، ومزارق لسمك السومون مزينة بعناصر زخرفية جميلة تمثل غالباً حيوانات أسطورية أو رمزية أو وحوشاً بحرية، ونادراً ما تُرى أعمال فنية حجرية. وثمة أغطية منسوجة من خيوط نباتية أو من شعر الماعز الوحشي، والتي تشكل نسيجاً مزيّناً بصيغ رائعة تشابه الصيغ التي تُرى على الخشب والعاج المنحوتين.

وفي البوادي المركزية الواقعة ضمن أواسط أمريكا الشمالية التي تمتد من سفوح جبال روكي ضمن حوض الميسيسبي Mississippi تنتشر بوفرة حيوانات الصيد الضخمة منذ عهود قديمة جداً والتي جذبت إليها القبائل الرحّل. وفي الزمن الممتد بين القرنين السادس عشر والثامن عشر تضاعفت قطعان الثور الوحشي، وظهرت أيضاً الخيول والأسلحة النارية.

وكان الهنود الحمر قد عادوا إلى حياتهم القائمة على الصيد، ومنهم قبائل سيوكس Sioux وماندان Mandan وبوني Pawnee. وظهر فن متطور تمثل بزخارف ملونة ومطرزة على جلود استخدمت لصناعة الخيام والأردية والحقائب، تُرى صيغها الرمزية واضحة على معطف رئيس قبيلة سيوكس المصنوع من جلد الثور الوحشي والمحفوظ في متحف الإنسان في باريس، وتمثل عناصر هذه الزخارف شخوصاً بأسلوب هندسي ملونة بالأحمر والأسود. ويبدو المشهد معبراً عن احتفال ديني.

وفي السهل الشرقي حتى فلوريدا تنتشر شعوب يطلق عليها نعت بناة المدافن Tumulus التي أقاموها من الطين بأشكال مختلفة، وتعود إلى القرن العاشر حتى القرن الخامس عشر، وهي تأخذ شكل الحيوانات، مثل السلحفاة أو الأفعى كما في منطقة ويسكونسن Wisconsin، أو تأخذ شكلاً هرمياً هو أساس لعمارة المعابد كما في كاهوكيا Cahokia، ميسيسبي. ويشمل الأثاث أواني من الفخار ذات أشكال بسيطة وزخارف محززة، وثمة أوانٍ من الخشب المنحوت على شكل حيوانات إلى جانب لويحات نحاسية ساذجة التشكيل أو صدفية مفرغة ومحززة وتماثيل صغيرة من الحجر وأقنعة خشبية ومشارب تبغ من الحجر المزين نحتياً بأشكال بشرية أو حيوانية.

وفي المنطقة الجنوبية الغربية ظهرت حضارة قبائل أناسازي Anasazi وبويبلو Pueblo، وهم مزارعون أكفاء وصناع أوانٍ فخارية مستوحاة من الأساليب المكسيكية. وجاء بعد هذه القبائل قبائل باسكِت Basket وماكرز Makers الذين اشتهروا بصناعة السلال. ووصلت ذروة حضارتهم في القرن الحادي عشر حتى القرن الثالث عشر على يد قبائل البويبلو، وكانت مرابعهم الأساسية في مكسيك الجديدة، ومن آثارهم فيها حجر كانون شاكو Canon du Chaco، أو في كولورادو Colorado الجنوبية، ومن آثارهم فيها المساكن في ميزا ڤيردي Mesa Verde الواقعة في الجنوب الشرقي لولاية أريزونا Arizona، وهي صروح ضخمة مؤلفة من طوابق وبأحجار مشذبة حول ساحات احتفالية ومعابد (كيڤا Kiva). وتطورت الصناعة الفخارية وتجلت في الأواني المزينة بعناصر هندسية ملونة بالأسود والأبيض، ففي مدينة ريو بويركو Rio Puerco آنية ذات رسوم رمزية لجعرانين، محفوظة في متحف بيبودي Peabody في جامعة هارفرد - بوسطن.

عفيف البهنسي

 

 مراجع للاستزادة:

 

- HUYGHE, L’Art et L’Homme, T. 2 (Larousse, Paris)..




التصنيف : العمارة و الفنون التشكيلية والزخرفية
النوع : عمارة وفنون تشكيلية
المجلد: المجلد الواحد والعشرون
رقم الصفحة ضمن المجلد : 695
مستقل

آخر أخبار الهيئة :

البحوث الأكثر قراءة

هل تعلم ؟؟

للحصول على اخبار الموسوعة

عدد الزوار حاليا : 1
الكل : 7964327
اليوم : 2048

جيرومسكي (ستيفان-)

المزيد »