logo

logo

logo

logo

logo

ابن حبيب (محمد-)

حبيب (محمد)

Ibn Habib (Mohammad-) - Ibn Habib (Mohammad-)

ابن حبيب (محمد -)

(… - 245هـ/ … -860م)

 

 

أبو جعفر محمد بن حبيب بن أمية ابن عمرو الهاشمي بالولاء. من علماء بغداد باللغة والشعر والأخبار والأنساب الثقات، وحبيب اسم أمه، ولذلك يمنع من الصرف. ولا يعرف أبوه. وكانت أمه مولاة لمحمد بن العباس من بني هاشم، فنسب ابنها إليهم أيضاً.

وهو لغوي كوفي المذهب من أصحاب الفرّاء، كما ذكر الزبيدي في طبقاته (ولم يكن بصرياً خلافاً لما ذكر بروكلمان في تاريخ الأدب)، ثم صار من علماء بغداد.

كان ابن حبيب من المشهورين بمعرفة الأنساب والقبائل وأخبار العرب، وأحد رواة أشعار الجاهليين والإسلاميين والأمويين، ومكثراً من رواية اللغة. وقد وصفه العلماء أنه حافظ صدوق موثَّق في روايته، وكان مُؤدِّباً لولد العباس بن محمد الهاشمي، وكان معلماً له مكتب يعلم فيه الصبيان، وله من الشعر قوله:

إن المعلم لا يزال معلماً

لو كان عَلَّم آدم الأسماءَ

من عَلَّم الصِّبيان أصبَوا عقله

حتى بَني الخُلفاء، والخُلَفاءَ

وقد أخذ علمه من الفرّاء وقطرب وأبي عبيدة وابن الكلبي وابن الأعرابي وغيرهم. وروى عنهم كتبهم، وممن أخذوا عنه أبو سعيد السكري، وقد روى عنه كثيراً من دواوين الشعراء، توفي في مدينة سامراء (سر من رأى).

له كتب كثيرة منها المطبوع مثل «أسماء المغتالين من الأشراف في الجاهلية والإسلام»، «أسماء من قتل من الشعراء»، «ألقاب الشعراء ومن يُعرف منهم بأمه»، «أمهات النبي صلى الله عليه وسلم»، «شرح ديوان جرير»، «مختلف القبائل ومؤتلفها» وغيرها الكثير.

وله من الكتب ما لم يطبع مثل «الأرحام التي بين الرسول r وبين أصحابه سوى العَصَبة»، «الأمثال على أفعل»، «أنساب الأشراف»، «خلق الإنسان وأسماء أعضائه وصفاته»، «شعر لبيد»، «شرح ديوان ذي الرمة»، «نقائض جرير والفرزدق» وغيرها الكثير.

وأشهر مصنفاته كتاب «المُحَبَّر»، زعم الحاج خليفة في «كشف الظنون» أنه «تاريخ الخلفاء»، وهو موسوعة تاريخية مختصرة، يشبهها كتاب «المنمَّق» لابن حبيب وكتاب «المعارف» لابن قتيبة، وُزعت معلوماتها في أخبار وروايات تحت عنوانات متميزة، منها: المُدد بين الأنبياء، أعمار الأنبياء، تاريخ العرب، من أقام الحج وأسماء الخلفاء، أجواد الجاهلية، زنادقة قريش، الجرَّارون من مضر وربيعة، أسواق العرب، الجُمّاع للقرآن، أصنام العرب، أسماء أصحاب الكهف، المنجبات من النساء، أسماء الحواريين، الفراعنة، أسماء المنافقين، الفرَّارون.

فخر الدين قباوة

مراجع للاستزادة:

 

ـ الزبيدي، طبقات النحويين واللغويين (القاهرة 1373هـ).

ـ النديم، الفهرست (طهران 1319هـ).

ـ ياقوت الحموي، معجم الأدباء (القاهرة 1936).

 




التصنيف : التاريخ
النوع : أعلام ومشاهير
المجلد: المجلدالثامن
رقم الصفحة ضمن المجلد : 35
مستقل

آخر أخبار الهيئة :

البحوث الأكثر قراءة

هل تعلم ؟؟

للحصول على اخبار الموسوعة

عدد الزوار حاليا : 1
الكل : 8055176
اليوم : 306

التدرج في التشريع الإسلامي

التدرج في التشريع الإسلامي   التدرج لغة: من دَرَجَ الشيء يَدْرج درجاً ودَرَجانا ودريجاً، فهو دارج، أي مشى مشياً خفيفاً، ودنا، ومضى لسبيله، ودرجه إلى كذا واستدرجه: بمعنى أدناه منه على التدرج، فتدرَّج، واستدرجه: رقاه درجة إلى درجة، وأدناه على التدريج فتدرّج، ودرَّجه إلى كذا تدريجاً: عوَّده إياه كأنما رقاه منزلة بعد أخرى، والتدرج: أخذ الشيء قليلاً قليلاً، فهو الأخذ شيئاً فشيئاً، وعدم تناوله الأمر دفعة واحدة.

المزيد »