logo

logo

logo

logo

logo

راستريلي (بارتولوميو فرانسيسكو)

راستريلي (بارتولوميو فرانسيسك)

Rastrelli (Bartolomeo Francesco-) - Rastrelli (Bartolomeo Francesco-)

راستريلّي (بارتولوميو فرانسيسكو-)

(1700-1771)

 

راستريلّي: واجهة قصر الشتاء في سان بطرسبورغ

 

راستريلّي: كنيسة دير سمولني

فرانسيسكو بارتولوميو راستريلّي Bartolomeo Francesco Rastrelli معمار روسي من أصل إيطالي ولد في باريس وتوفي في مدينة بطرسبورغ الروسية وهو ابن النحات بارتولوميو كارلو راستريلّي.

يعد فرانسيسكو راستريلّي من الأساتذة المهمين في فن الباروك الروسي، وله تأثير حيوي كبير في التقاليد الروسية، كان تأهيله المبكر في باريس قبل أن يسافر إلى روسية عام 1716 مع والده والاستقرار في مدينة بطرسبورغ حيث انخرط في مهنة البناء.

تتصف أعماله المعماريّة بالغنى التشكيلي، والجمع الموفق بين العمارة والنحت في المنشأة الواحدة، وبالمهارة العالية في خلق علاقة منسجمة بين الكتلة المعماريّة والفضاء الحيوي، كما تميزت أعماله بشدة وضوح الخطوط والحجوم، من أهم وأشهر أعماله قصر الشتاء الرباعي المؤلف من أربعة أجنحة من طراز مدينة بطرسبورغ مع كتل عظيمة الحجم متتالية تحمل الطراز الباروكي الفخم، وخاصة العتبات والأدراج، وقد تحوّل البناء فيما بعد إلى متحف الإرميتاج Ermitage الشهير في مدينة بطرسبورغ، وإلى معهد سمولني في المدينة نفسها، ومن هذا المعهد انطلقت ثورة أكتوبر الاشتراكية، وقد كان مخصصاً لتربية بنات الأشراف والنبلاء في روسية، ومن أعماله أيضاً القصر الكبير والقصر الريفي في ستريلينا Strelna كما شارك في بناء قصر مينشكوف Menschikows في جزيرة فاسيلي Wassili بمدينة بطرسبورغ.

أما الإبداعات الأولى لفرانسيسكو راستريلّي، فلا وثائق تشير إليها، فالصور والوثائق المتوفرة التي يضمها قصر كانتيميرس Kantemirs في بطرسبورغ، تشير إلى تقليد بسيط لأعمال الباروك الهولنديّة المرتبطة بالتقاليد الروسيّة. قام هذا المعمار في مطلع حياته، برحلة إلى شمال إيطالية تمكن في خلالها من دراسة أعمال ف. غفراس F.Juvaras. وفي عام 1730 بدأت أعمال راستريلي الرئيسية في موسكو وبطرسبورغ، فما بين عامي 1736 و1764 كان المعماري الأبرز للقيصرة آنا ايفانوفنا Anna Ivanovna إذ شيد لها قصراً صيفياً في ليفرتوف Lefortowo وقصراً صيفياً آخر من الخشب على ضفاف نهر النيفا Newa، وفي عام 1732 أنهى تصاميم عدد من الأبنية الرسمية، وكان هو المعماري الأول لأحد النبلاء في كورلاند Kurland كما عمل معلماً عند الحاكم بيرون Biron، وما بين عامي 1731 و1734 قام بتصميم قصر روندال Rundal.

بلغ راستريلّي ذروة عطائه ما بين الأربعين والخمسين سنة من عمره، وعقب زيارة قام بها إلى موسكو، توضح تأثير العمارة الروسية القديمة في أعماله، وفيما بعد، قام بإنجاز عدد من القصور في الأرياف والمدن، تميزت بإحساس معماري رحب ومفتوح منها:

قصر فورنسوف Waronzow الذي أنجزه ما بين عامي 1746 و1752، وقد حافظ فيه من الخارج على الطـــراز المعماري الذي ساد في زمن بطرس Peter أما الداخل فطاله تغيير كلي، ومن أعماله القصر الكبير في مدينة بوشكين Puschkin وكاتدرائية أندريــاتس Andereas Kathedrale، في مدينة كييف Kiev التي نفذها عامي 1747 و1753 ودير كاتدرائية سمولني Smolny ومجموعة من الحدائق العامة في مدينة بوشكين.. وهذه القصور والأديرة، إضافة إلى كونها تمثل الفن المعماري الروسي القديم، إلا أنها شكلّت نقطة النهاية للثقافة المعماريّة للقياصرة والنبلاء في منتصف القرن الثامن عشر. وبعد عام 1762 وحتى وفاة راستريلي عام 1771 لم تنجز أي منشأة معماريّة.

محمود شاهين 

مراجع للاستزادة:

- Lexikon Der Kunst VEB E.A. Seemann Verlag. Leipzig 1977.




التصنيف : العمارة و الفنون التشكيلية والزخرفية
النوع : أعلام ومشاهير
المجلد: المجلد التاسع
رقم الصفحة ضمن المجلد : 708
مستقل

آخر أخبار الهيئة :

البحوث الأكثر قراءة

هل تعلم ؟؟

للحصول على اخبار الموسوعة

عدد الزوار حاليا : 1
الكل : 7391032
اليوم : 132

الجباية

الجباية   الجباية recouvrement هي الجمع والتحصيل، واستخراج الأموال من مظّانها كما في لسان العرب. وقد استخدمها ابن خلدون في المقدمة بمعنى الحصيلة، حصيلة الجباية، أي الموارد المالية، أو الدخل بخلاف الخرج، أي الإنفاق. وكلام ابن خلدون في الجباية إنما يتعلق بمعدل التكليف وبمسألة الفرض والتقدير، أو التحقق بلغة أهل الشام، والربط بلغة أهل مصر، كما يتعلق بالعبء الضريبي أكثر مما يتعلق بمسألة التحصيل والجباية.

المزيد »