logo

logo

logo

logo

logo

مي فو

مي فو

Mi Fu - Mi Fu

مي فو

(1051 ـ 1107)

 

مي فو Mi Fu خطاط، ورسام، وخبير في تقويم الأعمال الفنية، وشاعر صيني. لقبه يوان تشانغ Yuan Zhang، من أهالي تاي يوان Tai Yuan، ولد في مدينة هو ـ به Hou- Pei لأسرة ذات أصول مسلمة، وهاجر إلى مدينة جن جيانغ Zhen Jiang (في مقاطعة جيانغ سو Jiang Su اليوم). أصدر الامبراطور خوي زونغ Hui Zong مرسوماً بمنحه لقب دكتور في الخط والرسم؛ كان مولعاً بالملابس ذات الطراز القديم إلى درجة أطلق عليه صحبه لقب «مي غريب الأطوار». أحد أهم أربعة خطاطين في عهد أسرة سونغ [إلى جانب سو شي Su Shi، خوانغ تينغ جيان Huang Ting Jian، تساي شيانغ خه Cai Xiang He].

مي فو: «مخطوطة شوسو»

أتقن كتابة كل أنواع الخطوط: خط النسخ «تشن شو» Zhen Shu، وخط الرقعة «تساو شو» Cao Shu، والخط الديواني Li Shu، وخط الأختام «جوان شو» Zhuan shu، وخط المَشْق «شينغ شو» Xing Shu؛ إلا أنه برع في خطّي الرقعة والمَشْق.

كان ذا معرفة عميقة بتوزيع المفردات وتشكيل الكلمة؛ ومهارة في استخدام الفرشاة. وكان يهتم بانسجام المخطوط وسحره وشموليته، ويُعنى بجمال التفاصيل والمفاصل، خطه ثابت ومنضبط ومتنوع ومنسجم.

ومن أبرز أعماله

«كرّاس شو سو»، و«مقامات حصان السماء المجنح»، و«رسالة إلى هيئة سياسية»، و«كرّاس كتاب الحوار»، و«مرثية إلى الامبراطورة الأم»، وكثير من الرسائل…

ومن مؤلفاته النظرية «تاريخ الخط»، و«تاريخ الرسم»، و«أقوال مأثورة عن الجبال والبحار». ومجموعة شعرية مفقودة.

مي فو: «جبال وصنوبر في الربيع»

بدأ مي فو الرسم في أواخر حياته لكنه لم يرسم كثيراً، وقد فُقدت معظم لوحاته. أُطلق عليه وابنه «الثنائي مي» أو «مي الكبير ومي الصغير». وكان كل من الأب والابن خطاطاً ورساماً وجامع كتب وخبيراً في تقويم الأعمال الفنية. وقد برعا في رسم المناظر الطبيعية وهو الموضوع المفضل لفناني مدرسة الأدباء والشعراء التي تكونت في مطلع عهد أسرة سونغ، وهي مدرسة انطباعية تُعنى بالعالم الذاتي للفنان أكثر من عنايتها بتصوير الواقع الموضوعي. لوحاته مضرجة بالحبر الصيني المخفف بالماء بنسب متفاوتة مما يترك ظلاً تدريجياً. ويتناغم في لوحاته الدخان والسحاب، وتُختزل الأشجار والبيوت بأسلوب خاص وفريد ومميز أُطلق عليه «السحب والجبال لأسرة مي»، والمقصود بأسرة مي هو وابنه مي يو رن Mi You Ren. من أعماله في الرسم: «السحب»، و«جبل يان» و«جبال الربيع».

تأثر مي فو بكلّ من: يان جن تشينغ Yan Zhen Qing، أو يانغ شون Ou Yang Xun، وشن تشوانغ شي Shen Chuan Shi، وتشو سوي ليانغ Chu Sui Liang، ودوان جي جان Duan Ji Zhan؛ وهم فنانون من عصر تانغ.

 مي فو فنان انطباعي، يستخدم طريقة التظليل بالنقاط، فتتحول النقاط لديه إلى ما يشبه الخطوط، والخطوط إلى ظلال، فتؤلف مساحات متباينة. كما استخدم الحبر الصيني المخفف بالماء؛ وهكذا تخلى عن الطريقة التقليدية في التظليل التي كانت تعتمد على اللون والخط.

فُقدت معظم لوحاته؛ إلا أنه دوَّن في مؤلفه «تاريخ الرسم» ما جمعه، وما تذوقه من لوحات قدماء الفنانين، وميوله، ومقاييسه للجمال، وكل ما تعلمه. استخدم أوراقاً خاصة للرسم تُسمى شوان Xuan. وكان يترك مساحات فارغة في لوحاته تعبّر عن رغباته وما يجيش في نفسه من انفعالات.

فؤاد حسن

 الموضوعات ذات الصلة:

 

الصين.

 

 مراجع للاستزادة:

 

ـ جوانغ جيا إي، نيه تشونغ جنغ، الرسم الصيني سجلات التاريخ في قصائد صامتة، ترجمة فريدة وانغ فو (دار النشر الصينية عبر القارات، بكين 2000).


التصنيف : العمارة و الفنون التشكيلية والزخرفية
النوع : عمارة وفنون تشكيلية
المجلد: المجلد العشرون
رقم الصفحة ضمن المجلد : 154
مشاركة :

اترك تعليقك



آخر أخبار الهيئة :

البحوث الأكثر قراءة

هل تعلم ؟؟

عدد الزوار حاليا : 38
الكل : 12458873
اليوم : 13822

الإزهار

الإزْهَارُ   الإزهار floraison ظاهرة طبيعية خاصة بالنباتات الراقية، تتمثل بإنتاج الأزهار المولدة للثمار والبذور التي تنجز الدورة الحيوية. ويُقْسم إلى مرحلتين: مرحلة الشروع في الإزهار، ومرحلة نضج الإزهار.  مرحلة الشروع في الإزهار تنطلق مرحلة الشروع في الإزهار لدى بعض الباحثين من ظاهرة تفتح البراعم الزهرية، وترى الغالبية أن الشروع في الإزهار عملية أطول من ظاهرة تفتح البراعم الزهرية، وأنها تنطلق بدءاً من تحوُّل النسج القابلة للانقسام المولدة للأوراق إلى نسج قابلة للانقسام مولدة للبداءات المكونة للأعضاء الزهرية، مُحوِّلة بذلك الانقسامات الخلوية المولدة للبراعم الورقية إلى انقسامات خلوية خيطية مولدة لما يعرف بالبراعم الزهرية. 
المزيد »