logo

logo

logo

logo

logo

ووه (ايفلين-)

ووه (ايفلين)

Waugh (Evelyn-) - Waugh (Evelyn-)

ووه (إيڤلين ـ)

(1903ـ 1966)

 

يعد بعض النقاد الكاتب الإنكليزي إيڤلين ووه Evelyn Waugh أحد أبرز وجوه النقد الاجتماعي في عصره. ولد في لندن، ودرس في جامعات سَسِكس Sussex وأكسفورد، وعمل في التعليم والإدارة، كما خدم في الجيش البريطاني في أثناء الحرب العالمية الثانية، ولم يحالفه النجاح في أي من هذه النشاطات ولا في زواجه الأول في عام 1928، فتزوج زواجاً ثانياً دام طوال حياته. لم يتمتع بالصحة والتوازن النفسيين، وهو ما ظهر في كتاباته كافة، كما سبب له اسمه المؤنث كثيراً من المتاعب. تُوفِّي في مدينة تونتون Taunton جنوبي إنكلترا.

استمد ووه موضوعات رواياته الأولى من تجاربه الشخصية في أثناء سني دراسته وعمله في الحياة المدنية والعسكرية ومن زواجه الأول ومن منطلقاته الأخلاقية الشخصية كما هو واضح في أول رواياته «انحطاط وسقوط» Decline and Fall  ت(1928) التي أخذ عنوانها من المؤرخ غيبون[ر]؛ وهي هجاء للتحلل والفساد الأخلاقي وللانتهازيين خاصة، وكذلك في «أجساد كريهة» Vile Bodies ت(1930) وشخصيتيها الرئيستين آدم ونينا والصراع المستمر بين الأضداد، وأيضاً في «حفنة من التراب» A Handful of Dust ت(1934) القائمة على تجربة زواجه الفاشلة.

كتب ووه في الفترة نفسها مؤلفات ظهرت فيها ميوله اليمينية المحافظة، بل المتطرفة في كثير من الأحيان؛ مما حدا بالناقدة روز مَكولي Rose Macaulay إلى نعته بالفاشية[ر] لتعاطفه مع موسوليني[ر]، كما في روايات «سبق صحفي» Scoop ت(1930) و«الأذى الأسود» Black Mischief ت(1932)؛ وهي نقد لسعي الدول النامية في إفريقيا ـ مثل الحبشة ـ إلى التطور والحصول على الاستقلال، وهو أمر لم يرق له كثيراً.

بدأ ووه في أثناء الحرب العالمية الثانية كتابة ثلاثيته «سيف الشرف» The Sword of Honour المؤلفة من «رجال تحت السلاح» Men at Arms ت(1952) و«ضباط ونبلاء» Officers and Gentlemen ت(1955) و«استسلام بلا قيد أو شرط» Unconditional Surrender ت(1961) التي تضمنت كثيراً من الشخصيات المعروفة في ذلك الوقت كان الكاتب قد راقبها من كثب، وقد عالجت موضوع الصراع بين قوى الخير والشر، بين التقدم والبربرية. ونتيجة اعتناقه الكاثوليكية في عام 1930 كتب ووه في موضوعات دينية، كما في روايات «العودة إلى بْرايدزهِد» Brideshead Revisited ت(1945)، و«هيلينا» Helena التي تدور حول القديسة هيلانة والدة الامبراطور البيزنطي قسطنطين وبحثها عن الصليب المقدس.

كتب ووه في السيرة والسيرة الذاتية[ر] والرسائل، وأيضاً في أدب الرحلات الذي جُمع أفضله في «عند الذروة» When the Going Was Good. كما كتب كثيراً غير ذلك مثل «الحب بين الأطلال» Love Among the Ruins ت(1953)، وهي فانتازيا[ر] لاطوباوية، و«محنة غِلبرت بنفورد» The Ordeal of Gilbert Pinford ت(1957) التي يعدّها بعض النقاد أفضل نتاجه، وبحث فيها في الجنون الذي يقف في وجه إبداع صاحبه، كما كانت حال الكاتب.

كتب ووه بأسلوب ديكنز[ر] أحياناً من دون أن يتوصل إلى كماله، كما أنه لم يرق إلى مستوى معاصريه مثل هكسلي[ر] وغراهام غرين[ر]، ولايزال النقد يتأرجح بين الإعجاب بكونه ظاهرة مميزة في الهجاء الإنكليزي الحديث والإدانة بسبب نظرته الشوڤينية وتطرفه.

طارق علوش

مراجع للاستزادة:

 

- AUBERON WAUGH, Will This Do? (Century/Random House, London 1991).

- J. F. CARENS, The Satiric Art of Evelyn Waugh (Seattle 1966).


التصنيف : الآداب الجرمانية
النوع : أعلام ومشاهير
المجلد: المجلد الثاني والعشرون
رقم الصفحة ضمن المجلد : 397
مشاركة :

اترك تعليقك



آخر أخبار الهيئة :

البحوث الأكثر قراءة

هل تعلم ؟؟

عدد الزوار حاليا : 1050
الكل : 45188202
اليوم : 107824

قصير بن سعد اللخمي

المزيد »