logo

logo

logo

logo

logo

ترولوب (أنتوني-)

ترولوب (انتوني)

Trollope (Anthony-) - Trollope (Anthony-)

ترولوب (أنتوني ـ)

(1815 ـ 1882)

 

أنتوني ترولوب  Anthony Trollopeروائي إنكليزي ولد في لندن وتوفي فيها، ينحدر من أسرة تتألف من أب محام هو توماس ترولوب وأم روائية هي فرانسيس ملتون ترولوب[ر] Frances Milton Trollope، وهو الابن الرابع من خمسة أولاد، عاشوا في فقر مدقع، مما جعل ترولوب يمضي سنوات دراسته بحزن وكآبة، وتراكمت الديون على أسرته فرحلت إلى بلجيكة عام 1834، وتسنى لترولوب العمل مدرساً في مدرسة خاصة، ثم مراقباً في البريد، ورفّع لمنصب «نائب مشرف» على البريد في إيرلندة، واستمتع بعمله فسخّر كل طاقاته للنجاح به، وقد تركت السنوات العشر التي قضاها في إيرلندة أبلغ الأثر في شخصيته، فعكف على الكتابة ونشرأولى رواياته «عائلة ماكدرموت من باليكلوران» (1847) The Macdermots of Ballycloran إلا أنها لم تحظ بالنجاح الذي حظيت به روايتاه «عائلة كيلي وعائلة أوكيلي» (1848) The Kellys and the O’Kellys.

بانتقال ترولوب مع مكتب البريد إلى  الريف الإنكليزي  تشرّب ترولوب أسلوب الحياة القروية في المجتمعات الصغيرة فحظي بالنجاح والشهرة بعد نشره سلسلة روايات «بارستشر» Barsetshire، ومن بينها «الوصي» (1855) The Warden و«أبراج بارتشستر» (1857) Barchester Towers و«الدكتورثورن» (1858) Doctor Thorne. و«دير فراملي» (1861) Framley Parsonage، و«البيت الصغير في آلينغتون» (1864) The Small House at Allington، و«حولية بارست الأخيرة» (1867) The Last Chronicle of Barset، وكان محور هذه الروايات مقاطعة بارتشستر التي نسجها ترولوب في خياله، وهي مزيج من مدينتي وينشستر Winchester وسالزبري Salisbury، إذ ابتدع ترولوب حياة هي مزيج من حياة الأرستقراطيين ورجال الدين ومن الطبقة الفقيرة والمتوسطة التي تطمح إلى الدخول في المجتمع الأرستقراطي.

أمضى ترولوب عامين في غربي إنكلترة عاد بعدها إلى إيرلندة واستقر فيها حتى عام 1858، ثم انطلق في مهمات حول العالم، زار فيها مصر ومالطة وجبل طارق وإسبانية  وجزر الهند الغربية، ثم استقر مع عائلته في بلدة  ولتم كروس Waltham Cross قرب لندن. كان أول كتاب عن أسفاره يحمل عنوان «جزر الهند الغربية والبر الإسباني» (1859) The West Indies and the Spanish Main. وفي كتابه «أمريكة الشمالية» (1862) North America  دوَّن ترولوب ملاحظاته حول الولايات المتحدة حين أقام فيها لستة أشهر، ولكنها رواية مملة على نقيض سرد والدته المفعم بحيوية المكان والأشخاص. ومن كتب أسفاره أيضاً «أسترالية ونيوزلندة» Australia and New Zealand (1873) ، و«جنوب إفريقية» South Africa (1879).

وحين شارفت روايات بارتشستر على الانتهاء في عام 1864 تسنى لترولوب كتابة سلسلة روايات سياسية، فكانت أولى هذه الروايات «هل تقدر أن تصفح عنها؟» Can You Forgive Her?، وتبعتها روايات مثل «فينياس فين» Phineas Finn و«عضو البرلمان الإيرلندي» (1896) The Irish Member و«الماس يوستس» (1873) The Eustace Diamonds، و«فينياس ريدوكس» (1874) Phineas Redux و«رئيس الوزراء» (1876) The Prime Minister، و«أولاد الدوق» (1880) The Duke’s Children .

ثمة روايات طرق فيها ترولوب موضوعات اجتماعية مختلفة مثل: «مزرعة أورلي» (1862) Orley Farm، و«قس بلهمبتون» (1870) The Vicar of Bullhampton، و«كما نعيش الآن» (1875) The Way We Live Now، و«السيناتور الأمريكي» (1877) The American Senator. كما جنح ترولوب في رواياته إلى الدراسات النفسية كما في روايته المسلسلة «السير هاري هوتسبر همبلثويت» (1870-1871) Sir Harry Hotspur of Humblethwaite ورواية «طمس الحقيقة» (1882) Kept in the Dark.

تظهر أهمية التصوير الاجتماعي الذي قدمه ترولوب في أعماله في دراسة الحقبة الفكتورية وخاصة في الخمسينات والستينات من القرن التاسع عشر، فمعظم رواياته تصور مختلف النواحي الاجتماعية في عصره، وقد ازداد اهتمام النقاد به منذ نحو عام 1920 وعد من أعظم روائيي عصره، وما سبقه إلا تشارلز ديكنز[ر]، وثاكري[ر]، وجورج إليوت[ر]. وتتصف حبكات رواياته بأنها غير معقدة ومناسبة لشخصياته التي كانت تتمتع بالذكاء كما كانت على قدر كاف من الفردية، وقد اتسمت بعض أعماله الأخيرة بسخرية لاذعة مثل رواية «الماس يوستس» و«كما نعيش الآن» و«عائلة السير سكاربوره» (1883) Sir Scarborough’s Family.

 

ثناء اليافي

 

مراجع للاستزادة:

 

- A.B.BOOTH, Anthony Trollope: Aspects of his Life and His Art (1958; reprint, Greenwood press1978).

- S.NICKOLS, Significance of  Anthony Trollope (Folcroft,1925).


التصنيف : الآداب الجرمانية
النوع : أعلام ومشاهير
المجلد: المجلد السادس
رقم الصفحة ضمن المجلد : 376
مشاركة :

اترك تعليقك



آخر أخبار الهيئة :

البحوث الأكثر قراءة

هل تعلم ؟؟

عدد الزوار حاليا : 770
الكل : 41148077
اليوم : 104512

الخطأ

الخطأ   الخطأ error في اللغة: ضِدُّ الصواب؛ وما لم يُتَعمَّد من الفعل. والخطأ صفة ملازمة للعمل، فلا يخطئ ذاك الذي لا يعمل شيئاً! والخطأ عنصر غير مضبوط في بعض العمليات الخاصة، كالخطأ في الحساب. والخطأ في علم الفيزياء: الفرق بين القيمة الحقيقية لمقدارٍ مّا، وقيمته المقيسة أو المحسوبة.
المزيد »