logo

logo

logo

logo

logo

بيرغ (ألبان-)

بيرغ (البان)

Berg (Alban-) - Berg (Alban-)

بيرغ (ألبان ـ)

(1885 ـ 1935)

 

ألبان بيرغ Alban Berg مؤلف موسيقي نمسوي، ولد وتوفي في فيينة. نشأ بيرغ في أسرة تحتل عندها الموسيقى مكانة رفيعة، واتجه باكراً نحو التأليف الموسيقي بتشجيع من والده وشقيقه الأكبر.التحق بوظيفة في دار بلدية فيينة عام 1904. تعّرف بيرغ أرنولد شونبرغ[ر] A.Schönberg، وتتلمذ على يديه حتى عام 1910، وبقي مخلصاً لأستاذه طيلة حياته. وبعد انتهاء دراسته الموسيقية مارس التدريس والتأليف الموسيقي. وقام برحلات فنية خارج بلاده لأداء مؤلفاته الموسيقية. تزوج عام 1911، وأدى الخدمة العسكرية في عام 1915حتى نهاية الحرب العالمية الأولى.

ألف بيرغ أول أعماله سوناتا[ر] Sonata للبيانو (عام 1907-1908)، وأربع أغاني ليد [ر. الأغنية] Lied (عام 1909-1910)، تلتهما رباعية وترية quartet (عام 1910)، بدأ فيها بالتخلي عن المقامية [ر. الموسيقى] tonality في الموسيقى التقليدية. ثم تابع مؤلفاته بخمس أغاني (ليد) مع الأوركسترا [ر.الفرقة الموسيقية] (عام 1912) أحدثت ضجة ونقداً في الأوساط الثقافية في فيينة، تلتها أربع قطع موسيقية لآلة اليراعة (كلارينيت Clarinet) مع البيانو (عام 1913). ومع أن سنوات خدمته العسكرية كانت فقيرة من العطاء الموسيقي، إلا أنها كانت حافزاً له للولوج في عالم الأعمال المسرحية الغنائية الكبيرة. وكانت أوبرا[ر] Opera «فوتزك» Wozzeck (أنهيت عام 1921) لنص مأسوي (درامي) من تأليف الكاتب المسرحي الألماني جورج بوكنر G.Büchner وقُدمت بقيادة قائد الأوركسترا النمسوي إريخ كلايبر E.Kleiber، عام 1925، بعد عدة جلسات تدريب شاقة، نالت إعجاب الجماهير الأوربية عامة. واعتنق بيرغ، إثر ذلك، تقانة أستاذه شونبرغ  ومنهجه في الموسيقى «الاثنى عشرية»[ر. الموسيقى] (الدوديكافونية dodecaphonic). ألف بيرغ في عامي1924 و1925 «حوارية»[ر] (كونشرتو Conecerto) لآلتي الكمان والبيانو و13 آلة نفخ، تعد في مؤلفاته القيمة للآلات الموسيقية. وفي مراجعة لأغنية سابقة كان قد ألفها عام 1900، أعاد صوغها وفق منهج أستاذه شونبرغ واعتمدها جزئياً في «المتتالية الشاعرية» (1925-1926) Lyric suite  للرباعية الوترية التي يعدّها النقاد قمة أعماله في «موسيقى الحجرة»[ر] Chamber Music لما تتصف به من طابع حيوي مثير.

تفرغ بيرغ، عام 1928، لتأليف أوبراه الثانية لولو Lulu لنص مستقى من مأساتين كتبهما فرانك فِدكين F.Wedekind متأرجحاً في تأليفها بين أسلوب المنظومة «الاثنى عشرية» والطرق التقليدية للتعبير عن الدراما بأسلوب واقعي تعبيري عنيف، إلا أنه لم يتمكن من إنهاء هذا العمل. وفي عام 1929 قام بوضع لحن غنائي للصوت النسائي «الصادحة» Soprano[ر. الموسيقى] لنص كتبه الشاعر والكاتب الفرنسي شارل بودلير Ch .Baudelaire بعنوان «الخمرة» Le Vin.

اتصفت سنوات بيرغ الأخيرة باضطرابات صحية ذات طبيعة تحسسية، كما أن أعماله الموسيقية منعت من الأداء والاستماع إليها مع قدوم النازية إذ عُدت موسيقاه نموذجاً فاسداً للفن التقليدي. ومع أن الصعوبات المادية والصحية والعزلة الفنية نالت منه، فقد ألف، عام 1935، قبل وفاته بمدة قصيرة، في مدة لا تتجاوز الستة أسابيع، حوارية لآلة الكمان والأوركسترا في ذكرى ملاك أتت في غاية الوداعة والشاعرية كتبها ذكرى لوفاة الشابة الفاتنة مانون Manon (ابنة زوجة المؤلف الموسيقي النمسوي غوستاف مالر[ر] G.Mahler).

يُعد بيرغ مع شونبرغ وأنطون فيبرن[ر] A.Webern مؤسسي المدرسة الموسيقية الفيينيّة (نسبة إلى فيينة) الحديثة في القرن العشرين. ومع وفاة بيرغ، فقدت موسيقى القرن العشرين أحد أعلامها الذي يعد تقليدي الموسيقى الحديثة والجسر الإبداعي (الرومنسي) الواصل بين ماضٍ فاغنري (نسبة إلى المؤلف الموسيقى الألماني ريتشارد فاغنر[ر] R.Wagner) ومستقبل يعج بحداثة تبدو للوهلة الأولى فوضى موسيقية عارمة. وقد سعى بيرغ  في موسيقاه، إلى المثالية. ومع عفويته الملهمة أفرط في التردد الأمر الذي جعل نتاجه الموسيقي بطيئاً وقليلاً.

وإضافة إلى ما ذكر سابقاً، كتب بيرغ موسيقى لـ 87 أغنية ألفها في مرحلته الباكرة (1900-1908)، وخمس قطع سمفونية (عام 1934) مشتقة من أوبراه «لولو».

 

فاهيه سفريان

 

الموضوعات ذات الصلة:

 

الأوبرا.

 

مراجع للاستزادة:

 

ـ كورت زاكس، تراث الموسيقى العالمية، ترجمة سمحة الخولي (دار النهضة العربية، القاهرة 1964).

- M.KENNEDY, The Concise Oxford of Music (Oxford University Press, N.Y1989).


التصنيف : الموسيقى والسينما والمسرح
النوع : أعلام ومشاهير
المجلد: المجلد الخامس
رقم الصفحة ضمن المجلد : 699
مشاركة :

اترك تعليقك



آخر أخبار الهيئة :

البحوث الأكثر قراءة

هل تعلم ؟؟

عدد الزوار حاليا : 23
الكل : 12077235
اليوم : 422

البيئة (مؤتمرات وأنظمة-)

البيئة (مؤتمرات وأنظمة ـ)    تحتل موضوعات حماية البيئة protection of the environment أهمية دولية كبرى، وتتضاعف هذه الأهمية مع مرور الزمن. لأنها تتعلق بمستقبل البشرية ومصير الإنسان. ولعل الحالة المأساوية التي وصل إليها الكوكب الأرضي، نتيجة النشاط البشري، الذي تجلى في التقدم الصناعي والتقاني، وما حمله من آثار سلبية على بيئة الأرض [ر: الأرض]، بفعل التلوث المتزايد والمخيف الذي بات يهدد الحضارة البشرية، والناجم عن استمرار التدفق الحالي للغازات المخربة للمحيط الأرضي البيئوي، كل ذلك ينذر بكارثة بيئية شاملة تعكس ظواهر ارتفاع درجة حرارة الأرض 3-5 درجات، واتساع فجوة الأوزون، وكذلك أزمة نقص المياه العذبة وتلوثها، واضمحلال الغابات الطبيعية... فبات الإنسان يعمل بما يسيء إلى نفسه باعتدائه على الطبيعة، الذي يعد اعتداء على حقه في الحياة.
المزيد »