logo

logo

logo

logo

logo

القراصية

قراصيه

- - -

القراصية

 

شجرة متساقطة الأوراق، تتبع الجنس Prunus cerasia وتحت الفصيلة اللوزية Prunoïdae المنتمية إلى الفصيلة الوردية Rosaceae. وتعرف أيضاً في شمالي سورية بالزليع في منطقتي حارم وسلقين، والبرقوق في جسر الشغور والجانودية والقراصية في حلب.

موطنها الأصلي

الشكل (1) العديسات ولون القلف في جذع شجرتي القراصية الحامضة والحلوة

مناطق البحر الأسود وبحر قزوين وتركيا وإيران، كما تعد من الأصول الوراثية البرية المحلية المستوطنة في شمالي سورية، وقد انتشرت زراعتها منذ القديم في المناطق المحيطة بمدينة حلب إلى جانب اللوزيات الأخرى.

الوصف النباتي

تضم القراصية صنفين هما القراصية الحامضة والقراصية الحلوة.

ارتفاع جذعها نحو 70ـ120سم، ويراوح قطرها بين 8 و15سم، القلف فضي غامق متشقق سطحياً عليه عديسات صغيرة، ارتفاعها لايتجاوز 2.5م، الأفرع مفترشة متهدلة، لونها متماثل مع لون قلف الجذع (الشكل 1).

أوراقها بسيطة معنقة، متبادلة، بيضوية مسننة الحواف تستدق في قمة الورقة، غير مزغبة.

الشكل (2) طرود عمرها سنة لونها فضي

في القراصية الحامضة

الشكل (3) طرود عمرها سنة لونها أخضر فاتح

مائل إلى الاصفرار في القراصية الحلوة

 

براعمها بسيطة، تُحمل جنباً إلى جنب على عقد الطرود الثمرية، وهي ثلاثية العدد في كل عقدة، ومؤلفة من برعمين جانبيين زهريين والوسطي خضري (الأشكال 2 و3 و4).

تثمر القراصية أيضاً على تشكلات ثمرية قصيرة جداً ذات عقد متقاربة إلى حد التطابق وتنتهي ببرعم قمي خضري، وتوجد طرود أو تشكلات ثمرية متحورة إلى أشواك في القراصية الحامضة (الشكل 5 ـ أ).

الأزهار خنثى، منتظمة، خماسية، الكأس أنبوبية والأسدية عديدة مكونة من 30سداة، يتكون المتاع من خباء وحيد. المبيض أخضر اللون غير مزغب يعلوه قلم أبيض اللون ينتهي بميسم مستوٍ أصفر اللون، ويتألف الكأس من خمس سبلات ملتحمة حتى منتصفها تقريباً وتشكل أنبوبة كأسية الشكل، والتويج من خمس بتلات سائبة بيضاء اللون قاعدتها ضيقة، حوافها كاملة (الشكل5 ـ ب).

الشكل (4) برعمان جانبيان زهرييان والبرعم الوسطي خضري في القراصية الحامضة والحلوة 

التلقيح ذاتي وخلطي مع الأنواع الأخرى من الخوخ، تزهر شجرة القراصية في شهر آذار/مارس وتنضج ثمارها في شهر آب/أغسطس (الشكل 6). وتعد من الأشجار المثمرة المنتظمة بإثمارها السنوي الجيد النوعية.

الثمرة حسلة drupe، كروية في القراصية الحلوة إلى قلبية الشكل في القراصية الحامضة، غلافها الخارجي جلدي، والأوسط لحمي عصيري، الغلاف الثمري الداخلي متخشب يحيط بالبذرة تستعمل في صناعة المربيات الفاخرة والأشربة المميزة والنقوع والحلويات كما تستهلك جافة.

أما مجموعتها الجذرية فهي سطحية الانتشار وكثيرة التفرع والامتداد الأفقي.

المتطلبات البيئية

تحتاج إلى أكثر من 600ساعة برودة. تزيد على 7.2  ْم في فترة سبات البراعم، وتتحمل الرطوبة العالية. تنجح زراعتها في أنواع مختلفة من الترب بما فيها الغدقة السيئة الصرف المائي، وتعيش على ضفاف الأنهار والسواقي، وهي أقل عرضة لخطر الصقيع الربيعي بسبب تأخر إزهارها.

 

الشكل (5ـ أ) طرد متحور إلى شوكه في القراصية الحامضة

الشكل (6) إزهار أشجار القراصية الحامضة والحلوة 

لشكل (5ـ ب)

مقطع طولاني في زهرة القراصية

ويوضح طبيعة توضع المبيض والأسدية

والبتلات على الكأس الزهري

  الشكل (7)

 ثمار القراصية الحامضة (أ)  والقراصية الحلوة (ب) في مرحلة النضج والتسويق

الأهمية الغذائية والزراعية

الثمرة

الرطوبة الكلية

السكريات ومواد أخرى

الحموضة الكلية

البروتين الخام

الألياف

الرماد

القراصية الحامضة

79.25

14

3.2

0.65

2

0.90

القراصية الحلوة

72.70

20

2.5

1.25

2.4

1.15

الخوخ

81-91

6.2ـ 16.3

2.5 ـ3.3

0.5ـ0.9

0.4 ـ 2.5

0.3 ـ 0.6

الجدول (1) أهم مكونات ثمار القراصية مقارنة مع الخوخ (في100غرام وزن رطب )

ثمار القراصية غنية بالأملاح المعدنية والمواد السكرية إضافة إلى نكهتها وطعمها المميزين من ثمار الخوخ. ويوضح الجدول (1) مكونات ثمارها وأهميتها في التغذية.

يوضح الجدول تفوق القيمة الغذائية لثمار القراصية على ثمار الخوخ العادي، إضافة إلى احتوائها على فيتامين C والنياسين niacin ومجموعة فيتامينات Bوغيرها، وتحتوي أيضاً على العديد من العناصر المعدنية، ولها فوائد صحية عدة وخاصة للجهاز الهضمي.

طرائق الإكثار

الشكل (8) نموات خضرية وخلائف ناتجة من براعم عرضية موجودة

على العقل الجذرية المفصولة عن النبات الأم لشجرة القراصية

تتكاثر خضرياً بالعقل الجذرية مكونة نموات خضرية ناتجة من تكشف البراعم العرضية في العقل. وتظهر على وجه الأرض في فصل الربيع حيث تتطور في نموها متصلة مع النبات الأم، يمكن فصلها في شتاء العام القادم لتشكل نباتاً مستقلاً يشبه نبات الأم (الشكل 8).

وتُكاثر بتجذير عقلها بعد معاملتها بأندول حمض البيوتيريك (IBA) بتركيز 100جزء في المليون. كما تكاثر بنواتها الحجرية في فصل الشتاء، وتصل نسبة الإنبات إلى 75% في الحامضة و91% في الحلوة ويمكن تطعيمها برعمياً بالصنفين القراصية الحامضة والحلوة.

ولابد من تشجيع المزارعين على نشر زراعتها واعتماد الأساليب الفنية في خدمة بساتينها وتربية أشجارها أصولياً وريها وتسميدها وفق المطلوب وتبعاً للعوامل البيئية، إذ يتزايد الطلب على ثمارها وتسوق قبل غيرها من اللوزيات على الرغم من ارتفاع أسعارها مقارنة مع غيرها من الثمار.

أهم آفات شجرة القراصية

محدودة جداً من الحشرات: الكابنودس، ومن الأمراض التبقع الورقي والذبول.

أيمن ديري

الموضوعات ذات الصلة:

 

أمراض النباتات ـ التطعيم ـ التقليم ـ الحشرات ـ الزراعات (آفات ـ) ـ الغراسة ـ اللوزيات.

 

مراجع للاستزادة:

 

ـ محمد أيمن ديري، دراسة البيئة الذاتية ومظاهر النمو وفيزيولوجيا الإكثار عند القراصية كشجرة مثمرة وكأصل احتمالي لأنواع وأصناف اللوزيات المختلفة (كلية الزراعة، جامعة حلب 1989).

- J.H.GOURLEY & F.S. HOWLETT, Modern Fruit production (The Macmillan Co. New York 1960).

- P.MOUTERDE, Nouvelle flore du Liban et de la Syrie (Dar El Machreq Edit. Beyrouth 1970).


التصنيف : الزراعة و البيطرة
المجلد: المجلد الخامس عشر
رقم الصفحة ضمن المجلد : 299
مشاركة :

اترك تعليقك



آخر أخبار الهيئة :

البحوث الأكثر قراءة

هل تعلم ؟؟

عدد الزوار حاليا : 586
الكل : 31324198
اليوم : 72386

الفروق النفسية (علم-)

الفروق النفسية (علم -)   علم الفروق النفسية differential psychology فرع من فروع علم النفس، يهتم بدراسة الفروق النفسية بين الأفراد، وكذلك بين الجماعات، وأسباب هذه الفروق وآثارها، ويعود ظهور هذا العلم إلى استخدام التجريب والطرائق الرياضية الإحصائية في علم النفس
المزيد »