logo

logo

logo

logo

logo

حمادة (حميدو)

حماده (حميد)

-

 ¢ حمادة

حمادة (حميدو -)

أبحاثه ونشاطاته

 

حميدو حمادة عالم آثار سوري على درجة عالية من المعرفة والثقافة والتواضع، ومنقب ماهر. ولد عام ١٩٥٣م في قرية البلليرمون التي كانت تجاور حلب من جهة الشمال وأصبحت اليوم ضاحية منها، وحاز إجازة في اللغة العربية من جامعة حلب عام١٩٧٦م، فعمل مدرّساً للّغة العربية حتى عام ١٩٨٢م، ثم حصل على درجة الماجستير في اللغات السامية من جامعة حلب عام١٩٨٣م، وكان موضوع الأطروحة «لهجة ماري في مطلع الألف الثاني قبل الميلاد»، وانتقل بعدها إلى العمل في مديرية آثار حلب ليصبح محافظاً لقسم آثار الشرق القديم في متحف حلب بين عامي١٩٨٣– ١٩٩٥م.

ساهم في تأسيس قسم الآثار بجامعة حلب وانتقل إليه ليعمل أستاذاً محاضراً فيه بين عامي ٢٠٠٤– ٢٠٠٧م, وكسب ثقة طلابه ومحبتهم, وأنشأ مخبراً فيه، وفي عام ٢٠٠٥م حصل على شهادة الدكتوراه في اللغات القديمة، وكان موضوع أطروحته »وثائق إيمار الأكادية»؛ تناول فيها جوانب من الحياة الدينية والأدبية والقانونية في إيمار خلال عصرها الذهبي (عصر البرونز المتأخر).

شارك في العديد من بعثات التنقيب الوطنية والمشتركة، كما عمل ممثلاً للمديرية العامة في بعض البعثات الأجنبية، فقد ترأس بعثة التنقيب الوطنية في تل أحمر على الفرات في الفترة الممتدة من ١٩٨٧- ١٩٩٤م، وترأس عام ١٩٩٤م الجانب السوري في بعثة تل بيدر المشتركة مع الجانب الأوربي، وترأس بمساعدة زوجته اليابانية يايوئي يامازاكي بعثة تل العبر في حوض سد تشرين شمال جسر قره قوزاق، وشارك البعثة اليابانية التي عملت في ترميم معبد «عين دارة» وتمثال الأسد البازلتي في الموقع بين عامي ١٩٩٤م-١٩٩٥م، وأسهم في الكثير من أعمال التنقيب الطارئ؛ ومنها مساهمته في كشف معبد قلعة حلب عام١٩٩٤م، وشارك بأعمال البعثة الروسية في تل خزنة بالجزيرة السورية، وشارك بأعمال البعثة الفرنسية في تل العشارة (ترقا).

شارك البعثة السورية الألمانية المشتركة العاملة في موقع تل حلف عام٢٠٠٨م بصفته مشرفاً علمياً، وساهم مع نجوى عثمان وطلابه في قسم الآثار في كشف البيمارستان النوري؛ وترميم دار الإفتاء وجامع الطرسوسي ضمن نشاطات فعاليات الاحتفال بحلب عاصمة للثقافة الإسلامية لعام٢٠٠٦م.

أبحاثه ونشاطاته:

نشر نصوص شاغر بازار Chagar Bazar مجموعة متحف حلب، وأنجز بحثاً حول لهجة مدينة ماري Mariالباكرة (٢١٠٠ ق.م)، ونشر كتاباً حول عصر العبيد Ubaid في سورية؛ في بروكسل- بلجيكا، وعمل على نشر عدد من نصوص إيبلا Ebla وقراءتها باللغة العربية مستعيناً بالدراسات التي صدرت عن اللجنة الدولية لقراءة نصوص إيبلا، كما بحث في فترة حكم القبائل العربية «بني عقيل» مدينة حلب قبل السلاجقة الأتراك، وعمل على تأليف كتاب حول العقيليين وحصونهم في بلاد الشام، وقام بنشر نقش مسماري عثر عليه في قلعة حلب الفرنسي بلواديروترو عام١٩٩٤م ضمن ندوة «حلب وطريق الحرير»، وله العديد من الأبحاث الأثرية المهمة التي نشرت في الحوليات الأثرية السورية وفي مجلات عالمية متخصصة، ولخّص بمجلّد واحد كتاب ابن الأثير «الكامل في التاريخ» المؤلف من أحد عشر مجلّداً.

قدّم العديد من المحاضرات من منبر جمعية العاديات، وانتُخب عضواً في مجلس إدارتها عدّة سنوات، ونشر باللغة الإنكليزية كتاباً في ثلاثة مجلدات عن «الأختام الأسطوانية والمسطّحة في سورية»، شارك في العديد من المؤتمرات العلمية الدولية المتخصصة بالآثار.

رحل حميدو حمادة في ٨ شباط/فبراير ٢٠١٢م، وهو في أوج عطائه العلمي؛ تاركاً ذكرى طيبة لدى أصدقائه وطلاّبه ومعارفه.

إبراهيم العلايا

مراجع للاستزادة:

- حميدو حمادة، «الأصوات والتبدلات الصوتية في لغة إيبلا»، الحوليات الأثرية السورية، العدد٤٠، دمشق ١٩٩٠م، ص٥١-٥٦.

- حميدو حمادة، «نقش كتابي من قلعة حلب»، الحوليات الأثرية السورية، العدد٤٣، دمشق ١٩٩٩م، ص ١٠١-١٠٤.

- حميدو حمادة، «إيبلا ولغة الضاد»، الحوليات الأثرية السورية، العددان ٤٥-٤٦، دمشق ٢٠٠٢-٢٠٠٣م، ص ٨٩-٩١.

 


التصنيف : العصور التاريخية
المجلد: المجلد الخامس
رقم الصفحة ضمن المجلد :
مشاركة :

اترك تعليقك



آخر أخبار الهيئة :

البحوث الأكثر قراءة

هل تعلم ؟؟

عدد الزوار حاليا : 503
الكل : 31413077
اليوم : 6568